السلام عليكم و رحمة الله وبركاته
اخواني الكرام
أنا عندي مشكلة إني في شغلي دايما بحس إني بعمل حاجة مالهاش لزمة .. ده غير اني مش حببها اصلا! ومش شايف فيها غير مصدر كويس للرزق
يمكن علشان أنا شغال مهندس حاسبات (في الواقع انا شغال في حاجه تانيه غير مجال تخصصي اللي هو البرمجه) , فمش بحس إن شغلتي فيها جانب ديني زي الطبيب مثلا أو المدرس

و بعدين هو مش الرسول قال ( الدنيا ملعونة ملعون مافيها إلا ذكر الله و ما والاه و عالما أو متعلما ) ؟؟
طب إحنا بنعمرها ليه ؟؟

و اللي هيقول لي علشان ربنا أمرنا بعمارة الأرض ,
هقول له هات لي دليل من القرآن و السنة بيقول كده
(الحقيقه برده انا مش شايف ايه دوري في عمارة الارض كمبرمج!!)
و لو جبت لي دليل على إننا مأمورين بعمارة الدنيا الملعونة ,

فأريد أن أعرف ما الحد الأقصى و الأدني الذي يجب أن نعمل به للدنيا
و الذي لو تجاوزناه نكون قد أفرطنا أو فرطنا ,


يعني هل المفروض الواحد يشتغل أي شغلانة يكسب بيها قوت يومه و خلاص؟!!!,
بالقدر الذي يكفيه للعبادة و العمل للآخرة ,

و لا المفروض الواحد يدور على أحسن شغلانة , و يبذل أقصى جهده فيها ,
و ياخد فيها كورسات و دورات و يطور نفسه و كده ؟؟

و إيه النية اللي أنويها و أنا بشتغل شغل مالوش دعوة بالآخرة علشان أُثاب عليه ؟؟
(اتذكر اني سمعت في برنامج كان يحكي حضارة المسلمين انا المسلمين هم من اوائل الناس في اختراع الساعه .. ولكن المخترع المسلم اللي اخترعها كان هدفه انه يكسب ثواب لانه بيساعد الناس في تحديد مواقيت الصلاه بدقه... انا للاسف مش لاقي المعني ده في شغلي !!)
و ياريت اللي يرد عليا يرد بأدلة من القرآن و السنة أو أققوال العلماء ,

و جزاكم الله خيرا