النتائج 1 إلى 5 من 5

الموضوع: و اصبر نفسك مع الذين يدعون ربهم

  1. #1
    تاريخ التسجيل
    Aug 2007
    المشاركات
    1,484

    Lightbulb و اصبر نفسك مع الذين يدعون ربهم

    بسم الله الرحمن الرحيم
    السلام عليكم ورحمة الله وبركاتة


    ~~~~~~~~~~~~~~~~~

    قال تعالى

    ~~~~~~~~

    (وَاصْبِرْ نَفْسَكَ مَعَ
    الَّذِينَ يَدْعُونَ رَبَّهُم بِالْغَدَاةِ
    وَالْعَشِيِّ يُرِيدُونَ وَجْهَهُ وَلَا تَعْدُ عَيْنَاكَ
    عَنْهُمْ تُرِيدُ زِينَةَ الْحَيَاةِ الدُّنْيَا وَلَا تُطِعْ مَنْ أَغْفَلْنَا قَلْبَهُ
    عَن ذِكْرِنَا وَاتَّبَعَ هَوَاهُ وَكَـــــــانَ أَمْرُهُ فُـــــــرُطاً )الكهف28

    ~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~

    يأمر تعالى
    نبيه محمدا صلى الله
    عليه وسلم وغيره أسوته في الأوامر
    والنواهي أن يصبر نفسه مع المؤمنين العباد المنيبين
    (الَّذِينَ يَدْعُونَ رَبَّهُم بِالْغَدَاةِ وَالْعَشِيِّ ) أي
    أول النهار وآخره يريدون
    بذلك وجه الله فوصفهم
    بالعبادة والإخلاص فيها
    ففيها الأمر بصحبة الأخيار
    ومجاهدة النفـس على صحبتهم
    ومخالطتهم وإن كانـــــوا
    فـقراء فإن في صحبتهم
    من الفوائد ما لا يحصى

    ( وَلَا تَعْدُ عَيْنَاكَ عَنْهُمْ )
    أي لا تجاوزهم بصـــــرك
    وترفع عنـــــــهم نظــــرك

    ( تُرِيدُ زِينَةَ الْحَيَاةِ الدُّنْيَا ) :
    فإن هذا ضار غير نافع وقاطع عن
    المصالح الدينية فإن ذلك يوجب تعلق القلب
    بالدنيا فتصير الأفكار والهواجس فيها وتزول من القلب
    الرغبة في الآخرة فإن زينة الدنيا تروق للناظر وتسحر القلب
    فيغفل القلب عن ذكر الله ويقبل على اللذات والشهوات
    فيضيع وقته وينفرط أمره فيخسر الخسارة الأبدية
    والندامة السرمدية ولهذا قال ( وَلَا تُطِعْ مَنْ
    أَغْفَلْنَا قَلْبَهُ ) : غفل عن الله فعاقبه
    بــــــأن أغـــــــفـــــله عن ذكــره

    ( وَاتَّبَعَ هَوَاهُ ) :أي صار تبعا
    لهواه حيث ما اشتهت نفسه
    فعله وسعى في إدراكه
    ولو كان فيه هلاكه
    وخسرانه فهو
    قد اتخذ إلهه
    هواه كمــــــا
    قـــــال تعالـــى
    ( أفَرَأَيْتَ مَنِ اتَّخَذَ إِلَهَهُ
    هَوَاهُ وَأَضَلَّهُ اللَّهُ عَلَى عِلْمٍ ) الآية

    (وَكَـانَ أَمْرُهُ ) : أي مصالح دينه ودنياه
    ( فُـرُطاً) :أي ضائعة معطلة فهذا قد نهى الله
    عن طاعته لأن طاعته تدعو إلى الاقتداء به ولأنه
    لا يدعو إلا لما هو متصف به ودلت الآية على أن الذي
    ينبغي أن يطاع ويكون إماما للناس من امتلأ قلبه بمحبة الله
    وفاض ذلك على لسانه فلهج بذكر الله واتبع مراضي ربه
    فقدمها على هواه فحفظ بذلك ما حفظ من وقته
    وصلحت أحواله واستقامت أفعاله ودعا
    الناس إلى ما من الله به عليه فحقيق
    بذلك أن يتبع ويجعل إماما والصبر
    المذكور في هذه الآية هو الصبر
    على طاعة الله الذي هو
    أعلى أنواع الصبر
    وبتمامه يتم باقي
    الأقسام وفي
    الآيـــــــــة
    استحباب الذكر
    والدعاء والعبادة طرفي
    النهار لأن الله مدحهم بفعله
    وكل فعل مدح الله فاعله دل ذلك على أن الله
    يحبه وإذا كان يحبه فإنه يأمر به ويرغب فيـــــه

    ~~~~~~~~~~~~~

    المرجع :
    تيسير الكريم الرحمن في تفسير كلام المنان
    تأليف
    العلامة الشيخ
    عبدالرحمن بن ناصر السعدي
    ~~~~~~~~~~~~~~~~

    قال ابن الجوزي رحمه الله /والمسكين كل المسكين من ضاع عمره في علم لم يعمل به ، ففاته لذات الدنيا ، وخيرات الآخرة ، فقدم مفلساً مع قوة الحجة عليه .
    قال الامام المنذري رحمهُ الله :
    ناسخ العلم النافع /له أجره وأجر من قرأه أو كتبه أو عمل به ما بقي خطه ،
    وناسخ ما فيه إثم /عليه وزره ووزر ما عمل به ما بقي خطه .

  2. #2
    تاريخ التسجيل
    Aug 2005
    الدولة
    هو الاسلام لا اب لى سواه
    المشاركات
    8,988

    افتراضي رد: و اصبر نفسك مع الذين يدعون ربهم

    جزاك الله خيرا اختى الحبيبة و نفع بك و جعل جهودك فى ميزان حسناتك

    و هذا المنتدى بمن فيه من اخوة و اخوات -و لا ازكى على الله احد- اظنه يندرج فى معنى تلك الاية

    فكلما دخلت تذكرت تلك الاية الكريمة بعينها سبحان الله

    و المعنى المنطبق الذى اريد قوله من وحى الاية الكريمة بالنسبة لعالم الانترنت الوهمى الغامض:

    اصبروا انفسكم مع المنتديات المفيدة و ما فيها من صحبة صالحة و لا تعد اعينكم عنها الى المنتديات الفاسدة و ان تسمت بالاسلام
    اللهم ارزقنى شهادة فى سبيلك و اجعل موتى فى حرم رسولك صلى الله عليه و سلم
    اللهم ارنا اية فى نصر الاسلام و المسلمين و فى الخسف بالكفار و المنافقين

    اللهم مكن لدينك فى الارض و افتح له قلوب الناس



    حسبنا الله و نعم الوكيل

  3. #3
    تاريخ التسجيل
    Sep 2007
    المشاركات
    525

    افتراضي رد: و اصبر نفسك مع الذين يدعون ربهم

    جزاكم الله كل خير
    بارك الله فيكى اختى منى موضوعاتك مميزه ومفيده نفع الله بكى جعله الله فى ميزان حسناتك
    جزاكى الله كل خير اختى مجاهدة كلماتك الطيبة وموعظتك الحسنه
    اللهم اجعلنا ممن يدعون ربهم بالغداوة والعشى
    (رَبَّنَا اغْفِرْ لَنَا ذُنُوبَنَا وَإِسْرَافَنَا فِي أَمْرِنَا وَثَبِّتْ أَقْدَامَنَا وَانْصُرْنَا عَلَى الْقَوْمِ الْكَافِرِينَ)
    (رَبَّنَا ظَلَمْنَا أَنْفُسَنَا وَإِنْ لَمْ تَغْفِرْ لَنَا وَتَرْحَمْنَا لَنَكُونَنَّ مِنَ الْخَاسِرِينَ)
    (رَبِّ هَبْ لِي حُكْماً وَأَلْحِقْنِي بِالصَّالِحِينَ , وَاجْعَلْ لِي لِسَانَ صِدْقٍ فِي الآخِرِينَ , وَاجْعَلْنِي مِنْ وَرَثَةِ جَنَّةِ النَّعِيمِ)

  4. #4
    تاريخ التسجيل
    Jul 2008
    الدولة
    ارض الكنانه
    المشاركات
    437

    افتراضي رد: و اصبر نفسك مع الذين يدعون ربهم

    جزاك الله خيرا

    احب هذه الآيه كثيرا جدا فكنت اعتبرها تخاطبنى وتثبتنى فى وقت المحن والفتن

    بارك الله فيك اينما كنت

  5. #5
    تاريخ التسجيل
    Aug 2009
    المشاركات
    10

    افتراضي رد: و اصبر نفسك مع الذين يدعون ربهم

    جزاكِ الله خيرا
    من علم أن الفضل بيد الله وحده
    لم يعلق قلبه بيد أحد من الخلق كائنا من كان
    وهذا من أعظم دلائل تدبر القران ,أن الإنسان يفقه المراد الحق من ايات الله البينات الجليلات في كتابه العظيم..

معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

المفضلات

المفضلات

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •