السلام عليكم و رحمة الله
الموضوع مكانه ليس هنا ولكن لاحظت أن الكثير يخطئ في كتابة الهمزات و الكلمات
فقررت نقله
لعل الفائدة تحصل
القواعد الميسرة في كتابة الهمزات
بسم الله الرحمن الرحيم
الأخوةُ الأكارم
السلامُ عليكمْ ورحمةُ اللهِ وبركاتُه

أحبُّأنْ أضعَ بينَ أيديكُم موضوعاً مهماً منْ قواعدِ الإملاءِ، ألا وهو كيفيةُكتابةِ الهمزة بأشكالِها المختلفةِ ( ئـ ، ؤ ، {أ،إ} ، ء ، وهمزة الوصل: {ا})، وقدْ قلَّ اهتمامُ الناسِ بهذهِ القواعدِ، ومنَ واجبِ كلِّ منْيعلمَ هذهِ القواعدَ أنْ يُعلِّمَها منْ جَهِلَها، مُبتغياً بذلكَ وجهَاللهِ تعالى، فهذهِ اللغةُ هيَ لغةُ القرآنِ، ويجبُ علينا عدمُ التفريطِبها وبقواعِدها.

وقدْ صنّفتُ موضوعِي هذا إلى عدةِ أصنافٍ (مهم: وهو الذي لابدَّ منْ قراءتِه وفَهمِه، ومستحسن: وهو عبارةٌ عنْ أفكارٍ داعمةٍ للأفكارِ الرئيسيةِ وتفيدُ في الفهمِ بإذنِ اللهِ، وغير مهم: وهو عبارةٌ عنْ معلوماتٍ يمكنُ الاستغناءُ عنْها فهيَ غيرُ مهمّةٍللمُبتدئِ) ولكنْ يُنْصحُ بقراءةِ كاملِ الموضوعِ كي تكونَ الفكرةُ كاملةً.
*****مستحسن*****
في البدايِة يجبُ أنْ نعرفَ مسمياتِ رسمِ الهمزاتِ بشكلٍ سريعٍ:
1- ئـ ، ئ ، همزةٌ مرسومةٌ على نَبِرَة (كرسي).
2- ؤ ، همزةٌ مرسومةٌ على الواو.
3- أ ، همزةٌ مرسومةٌ على الألفِ (إذا جاءَتْ في بدايةِ الكلمِة سُمِّيَت همزةَ قطعٍ وقد تكونُ في حالةِ الكسرِ إ).
4- ء ، همزةٌ مرسومةٌ على السطرِ.
5- ا ، همزةُ الوصلِ.

قبلَالدخولِ في التفاصيلِ يجبُ أن نعرفَ أخوتي الأكارمَ أنَّ الموضوعَ سهلٌوسلسٌ، بل صدّقوني ستجدونَ الأمرَ مسلياً وممتعاً بإذنِ الواحدِ الأحدِ.
****مستحسنٌ*****
تصنَّفُجميعُ الهمزاتِ حسبَ موقعِها في الكلمةِ، فالهمزةُ الابتدائيةُ: هيالهمزةُ التي تأتي في أولِ الكلمةِ، والهمزةُ المتوسطةُ: هي ما تأتي فيوسطِ الكلمةِ، والهمزةُ المتطرفةُ: هي التي تأتيْ في آخرِ الكلمةِ.




الهمزاتُ التي تأتي في بدايةِ الكلمةِ (الابتدائية)
وتُصنَّفُ إلى صنفين، همزة الوصل، وهمزة القطع.
1- همزةُ الوصلِ
*****غير مهم*****
لماذاسُمِّيتْ همزةُ الوصلِ بهذا الاسمِ؟، سُمِّيتْ بهذا الاسمِ لأنّها تَسقُطُفي درجِ الكلامِ كأنْ نقولَ (حَضَرَ المُدرّسُ)، فاتصلَ الراءُ باللامِلفظاً لا خطاً (أي لَفظْنا حرفَ الراءِ ثمّ اللامَ مباشرةً "حَضَرَلْمُدَرِّسُ" بدونِ المرورِ بالألفِ، أمّا في الرسْمِ فإنَّ الألفَمرسومةٌ وتفصلُ بين الراءِ واللامِ)، وبنفسِ الوقتِ، فإنَّ همزةَ الوصلِنتوصَّلُ بها إلى النُطقِ بالساكنِ عن طريقِها إذا جاءَ الساكنُ في بدايةِاللفظِ، فكلمةُ (الْعالِمِ) بها (الـ) التعريفِ، واللامُ في (الْـ) التعريف ساكنٌ، فلا يمكنُ البَدءُ بالساكنِ، لذا جاءَتْ الألفُ لتُوْصلَناإلى اللفظِ.

*****مهم*****
وهي تأتي في بدايةِ الكلماتِ (حصراً) وحالاتُها معدودةٌ، ويمكن إحصاؤُها كما يلي:
1- همزةُماضيْ الفعلِ الخماسيِِّ والسداسيٍِّ (ماضيْهِ مكوَّنٌ من خمسةِ أو ستّةِحروفٍ) (مثلُ: انْطَلَقَ، اسْتَغْفَرَ) وأمرِهما (مثلُ: انْطَلِقْ،اسْتغفِرْ) ومصدرِهما (مثلُ: انْطِلاق، اسْتغفار)، أضِفْ إلى ذلكَ أمرَالفعلِ الثلاثي (ماضيْهِ مكوّنٌ منْ ثلاثةِ حروفٍ) (مثلَ: انْجحْ).
2- ألِفُ (ال) التعريفِ (مثلُ: الشّمس، القمر).
3- هنالك أسماءٌ عشرةٌ همزاتُها همزاتُ وصلٍ هي:
اسم، است، اثنان واثنتان، ابن، ابنم، ابنة، امرؤ، امرأَة، ايمن.
******غير مهم*****
است، البناءُ أساسُهُ.
أيمنكلمة موضوعة للقسم: وايمنُ الله لأفين. وابنُم بمعنى ابن. هذا ويُحرَّكُالذي قبلَ الأخيرِ من (ابنم وامرئ) بحركة الحرف الأخير تقول: (هذا ابنُمُوامرُؤ، ورأيت ابنَماً وامرَأً ومررْتُ بابنِمٍ وامرِئٍ) ولا ثالثَ لهمافي اللغةِ.

****مستحسن*****
لا تلفظُ أَلِفُ الوصلِ إلا في أَولِ الكلامِ، وتُحذَفُلفْظاً وخطّـٍاًمن كلمةِ (ابن) إِذا وقعَتْ صفةً بين اسمين ثانيْهما أَبٌ للأَولِ: محمدُبْن عبد الله "مُحَمَّدُبْن" فإِن وقعَتْ (ابن) أَولَ السطرِ تُثْبَتُالأَلف خطّاً فقط.
وتحذفُ كذلكَ ألِفُ (ال) خطاً ولفظاً بعدَ اللاماتِ مثلُ: المجْدُللمُجِدِّ (أصلُها: لِالْمُجِدِّ)، إِنه لَلْحقُّ (أصلُها: لَالْحَقُّ).
****مستحسن*****
قدنلحظُ بعضَ الأفعالِ ما يُكتَبُ ماضيْها بأربعة أَحْرُفٍ خطّـاً (مثل: اخْتَصَّ) ولكنَّنا عندما نسبِقُها بالواو نجدُ الهمزةَ الابتدائيةَتُحذَفُ في اللفظِ، إذاً هي همزة وصل، ولكنَّ الماضيَ مكتوبٌ بأربعةِأحرُفٍ! الجواب هو بكُلِ بساطةٍ: إنَّ الشَدَّةَ (التَضْعِيْف) تُعْتَبَرُحرفاً مُكرّراً لنفس الحرف (أصلها: اخْتَصص، وعندما تمَّ دمـجُها أصبحَتْبحرفٍ واحدٍ خطَّـاً)، وتأخذُ الشَّدَّةُ حركتينِ في اللفظِ بينما يَأخُذُالحرفُ العاديُّ حركةً واحدةً، ألا تُلاحِظُ أَنَّكَ عندما تقولُ "حضَّرالتلميذ واجبنه) فإنك تقِفُ عند الحركةِ (سكون) لتُكْمِلَ اللفظَ بحركةالشَّدَّةِ (الفَتْحَة) (سكون + حركة = حركتان، ولا تعارضَ، فالسكونُيأخُذُ منَ الوقتِ في اللفظِ ما تأخُذُهُ الحركةُ)، فإنْ عَدَدْتَ أحرُفَالفعلِ لتراهُ رباعيَّاً أم خماسيَّاً أم سُداسيَّاً فإنّكَ تَعْتَبِرُالشّّدَّةَ حرفينِ (ا خـ ـتـ ـصـ ـص)، خمسةُ حروفٍ فالفعلُ خماسيٌّفهمزتُه همزةُ وصلٍ والسليقةُ صحيحةٌ "وَخْتَصّ" صحيحةُ اللفظِ رَغمَ أنَّالفعلَ (ا خـ ـتـ ـصَّ) يَظهرُ للوهلةِ الأُولى أنّه رباعيُّ الأحرفِ.



2- همزةُ القطعِ
*****مستحسن*****
همزةُالقطعِ هي التي تُثْبَتُ لفظاً وخطّـاً، ابتداءً ووصلاً مثلُ: أَكرِمْ (ابتداءً) أَخاكَ وأَكرِمْ(وصلاً) أَباك، لاحظ الفرق بينها وبين همزةالوصل(همزة الوصل لا تلفظ وصلاً "صَعَدَلْجَبَلَ").
*****مهم*****
ما عداالأَسماءِ والأَفعالِ الخاصَّةِ بهمزةِ الوصلِ فجميعُ الهمزاتِ (الإبتدائيّة) الأخرى هي همزاتُ قطعٍ تُثْبَتُ في الخَطِّ وفي اللفظِمثلُ: أَخذَ أَخوكَ طفلاً إِلى أُمِّهِ وأَكرمه.
*****مستحسن(قابل للنقاش)*****
طريقةٌ سهلةٌ لمعرفةِ هلْ الهمزةُ همزةُ وصلٍ أم قطعٍ بدونِ أيِّ تعقيدٍ، وعن طريقِ السليقةِ.
فقط ضَعْ حرفَ الواو قبلَ الكلمةِ، سَواءً أكانَتْ فِعلاً أمْ اسماً، والفُظِ الكلمةَ مع الواو وكأنَّ الهمزةَ همزةُ وصلٍ،فإنْ كانَ اللفظُ مقبولاًتعتبر الهمزةُ الابتدائيةُ همزةَ وصلٍ (ا)،وإلافهي همزة قطع (أ ، إ) مثالٌ: واسْتـَمِعْ (همزةُ وصلٍ لأنّك تقولُ باللفظِ "وسْـتمع")، وأحْمَد (همزةُ قطعٍ، فلا يمكنُ حذفُ الألفِ باللفظِ فلاتستطيعُ أنْ تقولَ - وَحْمَد -).
أمثلةٌ أخرى:
واستفتِهم "وَسْتَفْتِهِم" همزةُ وصلٍ
وأريد "وأُرِيْدُ" همزةُ قطعٍ
وإحسانك "وإِحْسَانُكَ" همزةُ قطعٍ
واستمرَّ "وَسْتَمَرَّ" همزةُ وصلٍ
الهمزةُ المتوسطةُ
*****مهم*****
وتأتي في وسطِ الكلمةِ، مثلُ (فِئَة، مُؤْتمن، مسْأَلة، مروْءَة).

قبلَ الدخولِ فيالتفاصيلِ يجبُ أنْ نعرفَ شيئاً أكثرَ من مهمٍّ، فكلُّنا نَعلمُ أنَّاللغةَ العربيةَ بها ثلاثُ حَرَكاتٍ وسكونٌ، وهي بالترتيبِ حسبَ القوِّة،الكسر ثم الضم ثم الفتح ثم السكون.
والمعلومةُ الأخرى والتي لا تَقِلُّ أهميةً أنَّه وعندَ رسمِ الهمزةِ (المتوسطة والمتطرفة) يجبُ مراعاةُ الآتي:
الكسرُ تناسبُه النَبِرةُ(ئ)، والضمُّ يناسبُه الواو(ؤ)، والفتحُ يناسبُه الألِفُ(أ)، والسكونُ يُناسبُه السَطْرُ(ء).




*****مهم*****
السؤالُ المهمُّ، كيفَ نعرِفُ رسمَ الهمزةِ المتوسطةِ؟
الجوابُالبسيطُ جداً: ننظرُ إلى حركةِ الهمزةِ وحركةِ الحرفِ الذي قبلَها،فأيُهما الأقوى فإنَّه يأخذُ ما يناسبُه، مثالٌ عاجِلٌ (اسـتِـئْـنـاس) كيفَ عرفْنا أنَّ الهمزةَ يَجُب أن تُكتَبَ على نبرةٍ؟ الجوابُ هو أنَّحركةَ الهمزةِ هو السكونُ، وحركةُ ما قبلّها الكسرُ، والكسرُ أقوى منالسُّكونِ والكسرةُ تناسبُها النبرةُ، لذا وبكلِّ بساطةٍ كتبْنا الهمزةَعلى النبرةِ.
هاكَ مثالاً آخرَ، كلمةَ (مَؤُونة)،كيفَ عرفْنا أنَّ الهمزةَ تُرسَمُ على الواو؟ الجوابُ بكلِّ بساطةٍ هوأنَّنا نظرْنا إلى حركتِها وحركةِ ما قبلَها، وبما أن الضمَّ أقوى منالفتحِ، فقدْ اخترْنا ما يناسبُ الأقوى وهو الواو.
هذه هي الطريقةُ الوحيدةُ، ولا أعتقدُ أنَّ الأمرَ صعبٌ على الإطلاقِ.
في جميعِ ما سَبَقَ لا نَكتُبُ الهمزةَ على السطْرِ.



*****مهم*****
تُكْتَبُ الهمزةُ المتوسطةُ على السطرِ في الحالات الآتية:
1- إذا جاءَتِ الهمزةُمفتوحةًبعدَ ألِفٍ، مثلُ: قِرَاءَة ، جَاءَكُم ، عَبَاءَة.
2- إذا جاءَتِ الهمزةُمفتوحةًأو مضمومةً بعدَ واوٍ ساكنةٍ، مثلُ: سَوْءَةَأخيهِ، لم يأْتِ إلا سُوْءُهُ ، (نلاحظُ أنّنا لم نَلتَزِمْ بالقاعدةِالسابقةِ في حالةِ كَوْنِ الهمزةِ مضمومةً أو مفتوحةً عندما سَبَقَهَاالواوُ الساكنُ، أما في حالةِ كسرِ الهمزةِ فإنَّ القاعدةَ الأصليةَ هيالتي تُطبَّقُ، مثل: منْ سُوْئهِ كَذِبُهُ).
3- نعرفُ أنَّ حروفَ العلّةِ في العربيّةِ هي (الألِفُ والواوُ والياءُ) وما عداها حروفٌ صحيحةُ، فعندما تجيْءُ الهمزةُ المتوسِّطةُمفتوحةًوقبلها حرفٌ صحيحٌ ساكنٌ وبعدَها ألفُ اثنينِ (شيئان، طفلـان)فإنّنا نكتُبُها على السطر أيضاً، مثلُ: جُزْءَانٍ.
4- عنمداتجتمعُ ثلاثةُ واواتٍ متتاليةٍ، فإن كلمةً مثلَ "موؤودة" لا نكتبُها بهذهِالطريقةِ وإنما نجْعَلُ الهمزةَ على السَّطْرِ "مَوْءُودَة"، (هكذا تقولالقاعدة، ولكنّني ألاحظ أنَّها نفسُ القاعدة السابقة، " إذا جاءَتِالهمزةُمفتوحةًأومضمومةًبعدَ واوٍ ساكنةٍ"!



****مستحسن*****
هنالكَحالةٌ شاذةٌ للهمزةِ المتوسِّطةِ، وهي أن تكون الهمزةُ مفتوحةً بعد ياءٍساكنةٍ، مثلُ: هَيْئَة، ويمكن الأخذ بالقاعدة الرئيسيةِ فتكون بهذا الشكلِ "هَيْأَة".


الهمزةُ المتطرفةُ
*****مهم*****
وهي الهمزةُ التي تأتي في نهايةِ الكلمةِ، مثلُ (مَرافِئ، تَجَرُّؤ، قَرَأ، كِفْء)
*****مهم*****
عندَ كتابةِ الهمزةِ المتطرفةِ ننظرُ إلى حركةِ ما قبلَها *فقطولا ننظرُ إلى حركتِها، ونكتبُ الهمزةَ على حسبِ ما يناسبُ حركةَ ماقبلَها، ففي الأمثلةِ السابقةِ، كتبْنا الهمزةَ المتطرفةَ على نبرةٍ فيكلمةِ (مرافِئ) لأنَّ حركةَ ما قبلَ الهمزةِ الكسرُ، والكسرُ تناسبُهالنبرةُ، وكلمةُ (تجرُّؤ) نظرْنا إلى حركةِ ما قبلَ الهمزةِ فوجدناهاضمةً، والضمةُ يناسبُها الواو، لذا كتبْنا الهمزةَ على الواو، وفي كلمة (قرَأ) حركةُ ما قبلَ الضمةِ الفتحُ لذا لكتبْنا الهمزةَ على الألِفِ، لأنالفتحَ يناسبُه الألفُ، ونظرْنا إلى ما قبلَ همزةِ (كِفْء) فوجدْناالسكونَ، لذا كتبْنا الهمزةَ على السطرِ لأنَّ السطرَ يناسبُ السكونَ.
*****مستحسن*****
هناكَحالةٌ شاذةٌ يقالُ إنَّها وحيدةٌ في الهمزةِ المتطرفةِ، ألا وهي كلمةُ (تَبَوُّء) فلم تراعى حركةُ ما قبلَ الهمزةِ، فما قبلَ الهمزةِ ضمٌ، والذييناسبُ الضمَّ هو الواو، فحسبَ القاعدةِ يجبُ أن نكتبَ الكلمةَ بالشكلِالآتي: (تبوُّؤ) ولكنَّها حالةٌ شاذةٌ، إذاً نقول (تبوُّء) ولا نقولُ (تبوُّؤ).

هذا، واللهُ تعالى أعلمُ،واعذروني على جَهْلي عليْكم، فهذا ما استطعْتُ جمعَهُ، وأرجوْ منكم تقويمَأي خطأٍ مرَّ جَهْلاً أو سهواً، وبارك الله فيكم.


وصلى الله على سيِّدِنا محمدٍ وعلى آلهِ وصحبِه أجمعينَ
والسلامُ عليكمْ ورحمةُ اللهِ تعالى وبركاتُه
منقول لإفادة